أولمبياد 2020: لا فريق موحدا بين الكوريتين في منافسات الهوكي

أولمبياد 2020: لا فريق موحدا بين الكوريتين في منافسات الهوكي

أعلنت ​كوريا الجنوبية​ أنها تخلت عن فكرة المشاركة مع نظيرتها ​كوريا الشمالية​ بفريق نسائي موحد في مسابقة الهوكي على العشب في ​أولمبياد طوكيو 2020​ الصيفي لعدم تعاون بيونغ يانغ.

وأفاد مسؤول في الاتحاد الكوري الجنوبي للهوكي وكالة فرانس برس “سيكون ثمة فقط فريق كوريا الجنوبية، وليس فريقا موحدا”، وذلك بشأن المنتخب الذي سيشارك في التصفيات المقامة في إيرلندا بين الثامن من حزيران و16 منه.

واشترطت اللجنة الأولمبية الدولية ضرورة مشاركة الفريق الموحد بين الكوريتين في التصفيات مثل كل الفرق الأخرى، على أن تنتهي الخميس مهلة أسماء اللاعبات اللواتي يتم اختيارهن.

وساهمت الرياضة العام الماضي في تقارب بين الشمال والجنوب اللذين لا يزالان في حالة حرب رسميا منذ انتهاء النزاع في شبه الجزيرة الكورية في العام 1953. لكن علاقات البلدين شابها فتور مؤخرا بعد فشل القمة الثانية بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الشمالي كيم جونغ أون، أواخر شباط الماضي في هانوي.

وشاركت الكوريتان بفريق موحد في مسابقات الهوكي على الجليد للسيدات في دورة أولمبياد 2018 الشتوي في بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية، إضافة الى وفد موحد في حفل الافتتاح. وكررت الكوريتان التجربة في دورة الألعاب الآسيوية في إندونيسيا في صيف 2018، واتفقتا في شباط الماضي على المشاركة بفرق موحدة لكرة السلة والجودو والهوكي على العشب في أولمبياد طوكيو.

وكان وزير الرياضة الكوري الجنوبي بارك يانغ – وو قد أبدى هذا الأسبوع ثقته بأن بيونغ يانغ ستبدل موقفها على رغم فشل خطوة توحيد فريق الهوكي على العشب. وأوضح “لقد أرسلنا طلبنا مرات عدة ولكن بدون الحصول على جواب. سننتظر حتى اللحظة الأخيرة”.

أضاف “في حال تقدمت المناقشات بشأن الفرق الموحدة لاحقا، سوف نستأنف المحادثات ولكن يتوجب علينا منح الأولوية لآراء الرياضيين”.

وأعلنت بيونغ يانغ وسيول عن تعاون مشترك لاستضافة الالعاب الاولمبية الصيفية 2032، ولكن مسؤولين في كوريا الجنوبية أكدوا عدم الشروع باجراء محادثات مع نظرائهم الشماليين بهذا الشأن.